من أصابع الشمس ،، على أيدٍ من القمر !!

15 كانون2/يناير 2011
المرسل  ساره طارق

من أصابع الشمس ،، على أيدٍ من القمر 

يولدون بين أصابع الشمس !!،، على أيدِ أناسٍ بوجوهٍ قمرية ،، ومع هذا لا يزالون يبكون من أصابع الشمس !! ويضحكون على أيدي القمر !! ... تقول لي أمي لا تكوني كـــكتابٍ مفتوح ،، يقرأون منه ما يشاؤون ، ومتى يشاؤون !! بل كوني كتاباً بجملةٍ مفهومةٍ وآلاف السطور من رموز وطلاسم وأسرار ملكك وحدك !!

لا أريد أن أصبح مثلهم ،، فأنا و هُم كالماء والزيت ،، لن نلتقي ،، ولن نتوحد!! فإن استخدموا الصابون ليطهروا أنفسهم من سحابة الدنس التي تحيط بهم ،، لـــربما نندمج! ،، لـــربما نتوحد ! ،، ولكنني سأبقى نقية كالماء ،، وستبقى كثافة عقولهم كالزيت !! وشتّان ما بين الماء والزيت ،، لا يدركون ماهيتهم ،، وإن أدركوها ،، سيكون ذلك بعد فوات الأوان ....

 

يظنون أنني حمقاء ،، وقد أصابني الغرور؟! ... فعن أي غرور يتحدثون؟! عندما تمر من جانبهم فيتجنبون ،، ومن أصواتهم هم يخفضون ،، ويالها من أسرارٍ حطمت صوت السكون!!؟ لا يهمني ماذا تكون ! ولكن عن غرور مَن يخبرون!! وحماقتي تكمن عندما أُهِمُّ لمساعدتهم إن هم يطلبون ... حماقتي البريئة ... ! وعندما ينتهون ...؟ يذهبون .. ويجحدون .. والأهم من ذلك أنهم يتناسون ! فـــ عن أي حماقةٍ ... و عن أي غرورٍ تتحدثون ؟!!...

فـَ تبقى ذاكرتي لتتلوى بأنين مؤلم ... على صفحات الذكريات المتبعثرة هنا وهناك ...؟ بين أصابع الشمس ،، على أيدٍ من القمر ... !

~~~~~~~~~~

ساره طارق

14- 1- 2011

الجمعة

2pm

 

 

إضافة تعليق

المتواجدون الآن

43 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع