سميتك نصفي

29 أيار 2011
المرسل 

سميتك نصفي

سميتك نصفــــي
وأودعتك نفســـــي
وأبحرت في شرايينك نحو القلب كي أرســـــي
وتركت نصفي الآخر تحت جفنيك كي لا تقســـــي
 

كي لا تكوني وحيدة
حين تشرق الشمس وحين تمســـــي
حين تبصر العين وحين تغفــــــي
في كل أوقات النهار حتى في وقت الغسقـــــي
في كل لحظات الحب وحتى في لحظة اليأســـــي
في كل مكان في الأرض حتى في قلب النصفـــــي
في روحـــــي
في حياتـــــي
في مماتـــــي
سميتك نصفـــــي
سميتك نصفي ونسيت حرير الشطآن
نسيت ربيع الألوان
وبرغم العنان والحرمان
وبرغم كوني إنسان
أحببت ملاكا رائع العينان
فيه سحر سائر الإنس والجان
وبت على رصيف دون عنوان
كما كل جائع وظمآن
معرض في أي لحظة للهلاك
تبات وتصبح أفكاره في عراك
هامسة بأجمل كلمةعرفها العنفوان
((...))
لأنها أجمل كلمة نطقها اللسان
أجمل أمنية موجودة في الزمان
فبحثت عن قلم لأكتب به فلم أجد .... فأخذت قطعة من ضلوعي
وبحثت عن ورقة لأكتب عليها فلم أجد ... فأخذت قطعة من جلدي
فما كان إلا دمي ليكون حبراً أخط به كلمات أنستني أني سميتك نصفـــــي
أتعلمين لماذا؟
لأنك كلـــــــي
لذا أعتذر عن هذا اللبســــــي
-
علي الشـــــوابكة
تم تأليفها بتاريخ : 03-02-2001
 

إضافة أول تغليق 1606 المشاهدات
الوسوم
علي

إضافة تعليق

المتواجدون الآن

37 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع